أخر الأخبار فعاليات الدورة التدريبية المهنية ( شيف مطبخ ) / طرطوس نصف امرأة وجواد ..... للأديبة رهف حسن شاش / طرطوس بكل عزيمة وإصرار .... جرحى الحرب يتابعون مسيرة النصر وزارة السياحة .. مدير الشؤون التعليمية يتفقد سير الامتحانات في عدد من المراكز الامتحانية برعاية الأستاذ محمد الاحمد وزير الثقافة ...... افتتاح فعاليات ملتقى طرطوس الموسيقي الثاني 2020 العزب عبر السكايب ؟ الإصابة تبعد الفنان ماهر الراعي عن شارع شيكاغو سيرعملية تصحيح الأوراق الإمتحانية في محافظة طرطوس أجواء الإمتحانات بطرطوس / طلاب شهادة التعليم الأساسي انطلاق الخطوات التنفيذية للمشروع الوطني للإصلاح الإداري في وزارتي السياحة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك من القاهرة هنا دمشق..!! سورية و مصر على أبواب معركتين ضد عدو إرهابي واحد انطلاق العملية الامتحانية لطلاب شهادة التعليم الاساسي بطرطوس جولة تفقدية لمعاون وزير السياحة على المدرستين المهنيتين الفندقيتين بدمشق وريف دمشق

ادهم نابلسي يروي لأول مرة حادثة توقيفه… فماذا كشف!!!

الجمعة 16-08-2019 - منذ 11 شهور

أطلّ الفنان ادهم نابلسي مع الاعلامي طوني خليفة ضمن برنامجه على قناة الجديد ليتحدث لأول مرةعن قضية احتجازه في مفرزة بعبدا في لبنان وذلك بعد الخلاف الذي وقع بينه وبين مدير اعماله السابق الملحن رامي الشافعي، ما أدى إلى توقيف الاول بتهمة خطف والاعتداء على الاخيربالضرب.

وظهر ادهم للمرة الاولى على الشاشة وتطرق الى قصته حيث اشار الى انه بدأ بالعمل مع رامي الشافعي منذ عام 2014.

بعدها، بات يكتشف بعض الأمور الغريبة حيث أرغمه على توقيع على مستند كان من المفترض ان يكون للحفلات ليتبين لاحقاً ان وقع على وكالة عامة.

كما تفاجأ بفتح شركة انتاج ووضع اسمه بين المشاركين مع رامي الشافعي، الموزع عمر صباغ ثم دخل معهم في الشركة الشاعر علي المولى.

وأشار ادهم الى أن رامي الشافعي كان يرفض جميع الحفلات الخيرية التي كانت تعرض عليه من دون علمه.

كما اتهم “نابلسي” مدير اعماله السابق رامي الشافعي مباشرة بأنه سرق اموال الشركة ووضع اللومعلى ادهم. كما خالفه مع الشاعر علي المولى.

وصرّح ادهم الى انه رفع على “الشافعي” دعوى قضائية بسبب الاحتيال والنصب.

وتابع ادهم شارحاً تفاصيل الخلاف بينه وبين الشافعي ولفت الى انه قرّر اقفال الشركة وفسخ العقد بينالشركاء، واشار الى ان رامي كان يتهرب دومًا من الذهاب الى دائرة كاتب العدل من أجل فض عقد الشراكة بين الافرقاء.

وتأزمت الامور تباعًا بينهما بسبب تهرب رامي الشافعي من الذهاب الى كاتب العدل ما دفع بأدهم الى ضرب “الشافعي” كفاً على وجهه فقط، مكذبا تقرير الطبيب الشرعي الذي قال انه ادى الى تغييرفي لون البشرة الى الازرق وتورّم وصداع في الرأس ودوخة، ثم اتى بتقرير الى انه يحتاج الى خمسةايام راحة وبعدها اتى بتقرير جديد انه بحاجة الى 11 يوماً من الراحة لكي يتمكن من سجن ادهمنابلسي في السجن.

وكشف ادهم الى انه توقف في بعبدا لمدة يوم واحد فقط وقد تعلم من الحادثة التي حصلت معه بأن لايسكت عن الخطأ خاصة انه راى اخطاء رامي الشافعي وسكت عنها. وطلب من الجميع ان لا يأتمنوالأي شخص على ممتلكاتهم.

وعن موضوع الحان اغانيه التي اكتشف لاحقاً انها مسروقة من اغان لفنانين مهمين، اعترف ادهمبذلك واشار الى انه عرف بعضًا منها مثل لحن من اغنية النجم وائل جسار وآخر من اغنية للنجم تامرحسني. كما عرف مؤخرًا ان بعض الالحان مسروقة من اغان تركية وصينية.

اعتذر ادهم من كل الفنانين الذين تم سرقت الحانهم. وشدد الى انه سيفتح صفحة جديدة وسينطلق من جديد وقد بدأ بالعمل على اغنية جديدة ستكون من الحانه ومن كلمات الشاعرعلي المولى. وتمنى انتنال اعجاب الجمهور.